×
آخر الأخبار
طلاب جامعة العلوم يطالبون بإنقاذ الجامعات في صنعاء من التعسفات الحوثية قيادي حوثي مكاشفاً جماعته: (لولا قضية فلسطين لكان الشعب أكلكم وأكلنا) 21 فبراير.. يوم وطني لـ "خط" المسند اليمني اللواء حسن بن جلال العبيدي.. من معارك الكرامة إلى ريادة التصنيع الحربي اليمني (بروفايل) مليشيا الحوثي تختطف قبليين في "صعدة" على خلفية احتجاجات مطلبية مليشيا الحوثي تحيل (قاضياً) للتحقيق لتضامنه مع زميله "قطران" الجزائر تدعو إلى فرض احترام القوانين الدولية لتحرير فلسطين المرأة اليمنية.. "دفعت" وتدفع الثمن الأكبر في الحرب "وتصنع" السلام لعدم إفراجها عن الشيخ "الكميم".. نادي المعلمين وقبائل الحدأ يتوعدان "المليشيا" بالتصعيد الصحافي الجماعي: للحوثيين منهجية واضحة في تجويع اليمنيين وتصنيفهم (إرهابياً) لا يؤثر على الحالة الإنسانية

في مدارس صنعاء.. على المعلم والطالب الاستماع الإجباري لخطابات الحوثي.. لماذا؟

العاصمة أونلاين/ خاص


الاربعاء, 01 فبراير, 2023 - 06:04 مساءً

لا تتوقف الفعاليات الطائفية لمليشيا الحوثي والتي تفرضها إجبارياً على مدارس العاصمة صنعاء، إلا أنها زادت في الآونة الأخيرة مصحوبة برفع تقارير أسبوعية إلى مشرفي الجماعة في التربية والتعليم.
 
والجديد لدى الجماعة الإرهابية، أنها تفرض خطابات زعيمها عبدالملك الحوثي على كل المعلمين والطلاب في المدارس، في حرص منها على إجرائها تحت تهديد مباشر على كل متخلف عنها وفقاً لمصادر تحدثت لـ "العاصمة أونلاين".
 
وقالت إن لجنة عليا تشرف على فرض سماع كلمة الحوثي في كل المدارس، والتي بدورها تستقبل تقريراً أسبوعياً من كل مدرسة، فيه توثيق مصور للطلاب والمعلمين المستمعين للخطابات.
 
وأرجعت المصادر ذلك إلى تخوفهم من تطور السخط وحالة الرفض للمليشيا وفكرها في المدارس، في الوقت الذي ما زالت تصادر فيه رواتب المعلمين وتمارس كل أنواع التعسفات بحقهم.
 
وقالت إن الدرس السماعي الثقافي، يتم كل يوم أربعاء، والذي ينتهي برفع التقرير عند الساعة السادسة مساء، فيه تصوير للحضور وشاشة العرض.
 
وعن الإجراءات الجديدة قال معلمون إنهم أجبروا مع طلابهم على سماع كلمة الحوثي، مرة كل أسبوع، مع تهديد إدارات المدارس حال عدم تنفيذها واتهامهم بالمتلاعبين والمتعاونين مع العدوات حد زعم الجماعة.
 
وتشمل المدارس الحكومية والأهلية، التي عليها تشغيل وسماع الكلمة من الطلاب والمعلمين مع تصويرها وتوثيقها ورفع التقارير عنها.
 
كما أن الإجراءات العقابية الحوثية ساوت بين المعلمين وطلابهم عند تغيبهم أو عدم استطاعتهم الإجابة عن الأسئلة المطروحة، وهي الإجراءات التي وصلت إلى الطرد والفصل وخصم الدرجات.
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً 

كاريكاتير