×
آخر الأخبار
مظاهرات في تعز والخوخة تؤيد قرارات البنك المركزي وترفض أي تراجع عنها البنك المركزي يدين التعسفات الحوثية بحق القطاع المصرفي بصنعاء ويحذر من استمراراها حماس تنفي وقف مفاوضات صفقة التبادل مجلس إدارة شركتي "الدوائية الحديثة" و"العالمية للأدوية" يؤكد اختطاف ونهب ممتلكات الشركتين في صنعاء   مأرب.. فعالية جماهيرية لأبناء صنعاء دعماً للجيش والمقاومة الأمم المتحدة تقول إنها تواصل العمل لتأمين الإفراج عن موظفيها المختطفين لدى الحوثيين  أكثر من 350 شهيدا ومصابا في مجزرة إسرائيلية بخان يونس.. وحماس تكذب مزاعم الاحتلال   البرلمان العربي يؤكد دعمه لقرارات مجلس القيادة الرئاسي بشأن الحفاظ على الاستقرار المالي والنقدي صنعاء.. مليشيا الحوثي تجبر موظفي جامعة العلوم على الالتحاق بالدورات الطائفية مأرب: تظاهرة تضامنية دعمًا لـ "القرارات الاقتصادية" الصادرة عن البنك المركزي

حراك لا يكسر.. ماذا فعل "نادي المعلمين" بمليشيا الحوثي؟

العاصمة أونلاين/ خاص


الخميس, 09 نوفمبر, 2023 - 05:06 مساءً

أثار "نادي المعلمين" وهو كيان نقابي تربوي مستحدث قلق مليشيا الحوثي الانقلابية خلال الفترة الماضية في العاصمة المختطفة صنعاء الأمر الذي دفع المليشيا منذ الثامن من سبتمبر الماضي للعمل على محاربته من خلال ارتكاب الانتهاكات بحق قياداته.
 
إضراب شامل
وفي يوليو الماضي أعلن النادي في العاصمة صنعاء، عن إضراب شامل لكافة التربويين والتربويات، في المناطق الواقعة تحت سيطرة مليشيا الحوثي، وأوضح النادي أن هذا الإضراب يأتي كإجراء احتجاجي، نتيجة تجاهل مطالب موظفي التعليم العام، مشيرًا إلى أن “الحال وصل إلى وضع لا يمكن السكوت عنه”، وطالب بسرعة صرف رواتب موظفي التعليم العام، بانتظام من بداية الشهر القادم، وجدولة المتأخرات منها.
 
حملة تحريض
إزاء ذلك نفذت عناصر مليشيا الحوثي في مكاتب التربية والتعليم بأمانة العاصمة صنعاء حملة تحريض بحق نادي المعلمين وقيادته، وبحسب مصادر تربوية فإن زياد الرفيق والذي عينته المليشيا مديرا لمكتب التربية والتعليم بأمانة العاصمة قد تولى منذ أغسطس الماضي عملية التحريض واتهم أبوزيد الكميم بالخيانة وتعطيل التعليم، وتجهيل الشعب اليمني عقب إعلانه الاضراب العام.
 
واستنكر نادي المعلمين في بيان له عملية التحريض جراء استمرار الإضراب الشامل في أسبوعه السادس، واعتبرت اللجنة الإعلامية في النادي التحريض بأنه أسلوب عقيم ويدل على عدم تقدير وضع التربويين والتربويات بعد صبر ثمان سنوات عجاف.
 
وحملت اللجنة، مدير التربية والتعليم بالأمانة مسؤولية سلامة رئيس نادي المعلمين، وكافة المضربين، وتعتبر توجيهه لرؤساء مجلس الآباء عملا غير تربوي البتة وتحريضًا مباشرًا يعرض حياة رئيس النادي للخطر.
 
حملة اختطافات
في الثامن من سبتمبر الماضي أقدمت مليشيا الحوثي على اختطاف رئيس نادي المعلمين بفرع محافظة المحويت ناصر محمد حسن القعيش بشكل تعسفي، وذكر مصدر محلي أن المليشيا الحوثية وعن طريق إدارة أمن مديرية حفاش الخاضعة لسيطرتها، اعتقلت" القعيش" واقتادته إلى جهة مجهولة.
 
كما اختطفت المليشيا رئيس نادي المعلمين في محافظة ريمة الاستاذ "إبراهيم جديب" وقالت مصادر محلية، أن عناصر المليشيا في إدارة أمن السلفية، اختطفت الأستاذ ابراهيم واقتادته إلى أحد سجونها، ونقلته بعد ذلك الى سجونها في صنعاء.
 
وفي الثامن من أكتوبر الماضي أي قبل نحو شهر حاصرت عناصر حوثية منزل رئيس اللجنة التحضيرية لنادي المعلمين أبوزيد عبدالقوي الكميم جنوب العاصمة صنعاء، وأطلقت النيران على منزله وأفزعت النساء والأطفال، كما عملت على اختطافه واخفائه قسريا.
 
وذكر مصدر لـ"العاصمة أونلاين" أن مليشيا الحوثي عرضت على الكميم اطلاق سراحه مقابل إعلانه انهاء النادي وهو ما قوبل بالرفض القاطع، حيث أكد الكميم أن المطالبة بالرواتب ومستحقات المعلمين حق مشروع كفله الدستور.
 
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً 

كاريكاتير